الخميس,17 نيسان 2014
المومني يلتقي اعضاء النقابة في الزرقاء
طفل صيني بأطراف مضاعفة
ترفيع قضاة شرعيين
البيان الانتخابي لمرشح عضوية نقابة الصحفيين الزميل علي فريحات


رأينا

وجهة نظر على هامش تقرير التخاصيه
أن بيع مقدرات الوطن ، هو السبب الرئيس الذي أدى الى أنهيار الاقتصاد و وصولنا الى حافة الهاويه ، و أدى الى تكريس مبدأ الجبايه كنهج أقتصادي و كحل بديل لرفد الخزينه ، و الذين كانوا ينادون بمبدأ الخصخصه قد أنسلخوا عن جلودهم و باتوا في سبات عميق بعد أن تبين أن نظرياتهم لتحرير السوقتفاصيل
الزميل فريحات يدعم مبادرة تجمع شباب نقابة الصحفيين الاردنيين
أكد أمين سر ومنسق لجان الفروع في نقابة الصحفيين الاردنيين المرشح لعضويه نقابه الصحفيين للدورة الحالية الزميل علي فريحات دعمه لمبادرة التجمع الشبابي الذي أطلق حراكه باسم تجمع شباب نقابه الصحفيين الأردنيين وأكد التزامه بمطالب الزملاء التي تهدف إلى إيجاد نقابة قويه تنهض بمسؤولياتها في ظل تفاقم أوضاع الصحف وتدني المستوى المعيشي لغالبيه الصحفيين حيث إتفاصيل

شخصيات اردنية

رجل الأعمال رائد حداد
الدكتور محمد سعيد الصباريني مثالا للجد والمثابرة والانجاز
ميسون زيدان تترجم الاقوال الى افعال
ادوارد عويـس "قلعة الضاد"
عرب الصمادي نموذج في الابداع والتصميم على النجاح والريادة والانجاز
محمد حمد البعول " ابو غيث " اسم لامع في فضاء الذاكرة العجلونية.
الشيخ الشاب.. محمد مامسر
المهندس غالب القضاه يمتاز بقوة الارادة والتصميم لتحقيق الهدف
"الـمحـامـي حســان الـمـومـنـي" رائـد من رواد الـدفـاع عـن قضايا الـعدالـة والـمهـنة
الشيخ المحسن محمد مريان الداعم الحقيقي لمؤسسات المجتمع المدني ماديا ومعنويا..
رجل الاعمال والاقتصادي النائب رائد حسان الكوز "ابو لؤي"انجاز وتميز بالعطاء
مالك حداد عنوان الانجاز
نقيب الصحفيين طارق المومني رائد من رواد الدفاع عن الحريات الصحفية..
النائب علي بني عطا شخصية عجلونية لها حضور اجتماعي وتطوعي
الشيخ العتيق الحاضر كامل الصمادي مثالا يحتذى....
الدكتور محمد البقاعي مهندس الجسد ...
نادية الروابدة .. محطة مضيئة في مسيرة الضمان الاجتماعي
المهندس عادل خطاطبة شخصية نقابية واجتماعية وحزبية تمتاز بالنجاح والمثابرة و العطاء .
الدكتور احمد العيادي شخصية تمتاز بالتفوق والنجاح وتتسم بالابداع
الدكتورمنير شويطر..شخصية عجلونية جمعت بين ميادين العمل المختلفة
معالي حسن المومني رغم الظروف والتحديات مازال يعمل و ينجز ويبدع
غازي العمريين جذوره راسخة كزيتونة رومية تستنشق منه رائحة الجنوب
الدكتور شرف الهياجنة محطة مضيئة في ميادين العمل الإنساني والتطوعي
الدكتور رضا حداد ...تميز في الاداء..رقي في العطاء
انجاز
عجلون ما زالت تزهو في قلب ووجدان رمزي الغزوي
الدكتور علي أحمد العبدي..إرث حافل في مسيرة التعليم والأدب والثقافة..
موزه فريحات .... قدوة في العمل التطوعي والاجتماعي والخيري
ناديه العنانزة انجاز وتميز وأداء إعلامي ناجح
عمار الجنيدي سنديانه عجلونية جذورها راسخة في الارض لا تهزها الرياح ..
المهندس سامي الرشيد موسوعة في المجال الهندسي والنقابي والاعلامي والثقافي
ابراهيم زيد الكيلاني ..الشيخ العلامة والشاعر الحنون
وزير الثقافة الاسبق بركات عوجان دخل قلوب المثقفين
الدكتور احمد عناب .... قائد يتمتع بحنكة استثنائية ..
ذوقان الحسين العواملة.. رجل دولة صعب المراس!
زيد حمزة .. الوزير والطبيب المثقف
المهندس مؤيد خليل الصمادي ...تميز وابداع في الاداء العملي
ضيف الله الحمود ..شخصية من مشاهير الوطنية في الأردن
فيصل الشبول شخصية إعلامية امتلكت الإبداع والمعرفة والتصميم على النجاح
يوسف العيسوي يسجل رقما قياسيا في العمل الميداني ..v
>

استطلاع انجاز

   
هل انت مع منع الارجيلة في المقاهي ؟
       
     

وفيات

امثال وحكم

  • ليس السعيد في العالم من ليس لديه مشاكل ولكن السعداء هم أولئك الذين تعلموا كيف يحلون مشاكلهم ويقتنعون بتلك الأشياء البسيطة التي لديهم

فيديو انجاز

1
دورة تأهيل القيادات الشبابية العربية تؤكد دورهم في الحياة السياسية
طباعة


-
 دورة تأهيل القيادات الشبابية العربية تؤكد دورهم في الحياة السياسية 

أوصى المشاركون في ختام أعمال الدورة العربية الرابعة لإعداد وتأهيل القيادات الشبابية (الشباب العربي ومحركات التغيير) التي نظمها المجلس الأعلى للشباب بالتعاون مع جامعة الدول العربية وبمشاركة 16 وفداً من الدول العربية برفع برقيات شكر وتقدير الى جلالة الملك عبدالله الثاني ورئيس الوزراء ورئيس المجلس الأعلى للشباب على حسن الاستقبال وكرم الضيافة التي حظيت بها الوفود العربية في الأردن.

وأكد الشباب على التزامهم بقضايا الأمة العربية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية والعمل على حماية الأرض والمقدسات بكل الوسائل المتاحة، ودعوة الدول العربية إلى تعديل الدساتير والقوانين بما يعزز مشاركة الشباب في الحياة السياسية وتمكين الشباب العربي للدخول في منظومة الحياة السياسية، وثمن المشاركون قرار مجلس وزراء الشباب والرياضة العرب في إنشاء المركز العربي لإعداد القيادات الشبابية ومقره عمان الأردن، والتأكيد على ما ورد في توصيات الدورة الثالثة خصوصاً فيما يختص بإنشاء برلمان الشباب العربي، وإنشاء صندوق عربي لدعم المبادرات الشبابية والمشاريع الصغرى والمتوسطة.

ودعا الشباب المشاركون الجامعة العربية إلى اعتماد سياسات مناسبة تشجع وتدعم الاستثمار العربي، مما يساهم في توفير فرص العمل للشباب، وتطوير المناهج التعليمية العربية بما يتناسب مع احتياجات سوق العمل وتأكيد الشباب العربي على التزامه بالقيم والعادات الاجتماعية الأصيلة، وإلغاء تأشيرة الدخول بين الدول العربية وتسهيل السياحة الشبابية، والعمل على وضع خطط إقليمية مشتركة بين الدول المجاورة لمكافحة حرائق الغابات وزيادة عدد المحميات الطبيعية لحماية ثرواتنا النباتية والحيوانية، وإنشاء برلمان بيئي عربي يضم ممثلين عن جميع الدول الأعضاء يعمل على إنشاء مشاريع بيئية ويتواصل مع الجمعيات البيئية العربية ويقيم حملات توعية لإظهار الأخطار البيئية التي تواجهها امتنا وطرح الحلول المناسبة لمعالجتها.

بالإضافة إلى زيادة مخصصات البحث العلمي والتكنولوجي وإنشاء مراكز أبحاث عربية مشتركة، ودعوة الشباب العربي إلى التدقيق في الأخبار المتناقلة في وسائل الإعلام والاتصال لتفادي انحرافهم عن المسارات الوطنية لمجتمعاتهم، والتأكيد على الحكومات العربية إلى التنبه من أخطار ومساوئ الطرق التقليدية لإنتاج الطاقة وحثها على اعتماد طرق بديلة لإنتاج طاقة متجددة صديقة للبيئة.

وقال رئيس الوفد رئيس الوفد اللبناني حنا اسكندر: أكدنا من خلال اجتماعاتنا على أهمية الإصلاح والتغيير في مختلف المجالات على أن يكون مرتكزاً على الثوابت الوطنية لكل بلد ومحافظاً على الإنجازات والمكتسبات التي يحققها الشباب وتوفير البيئة اللازمة للشباب للإبداع والابتكار من خلال سياسات تشجع العمل الشبابي.

وأضاف رئيس الوفد المغربي هشام زلواش ان هذه الدورة تمثل الشباب العربي وتأتي متزامنة مع موجة الربيع العربي وإسهام الشباب في الحراك السياسي والتغيير، وفرصة في المشاركة البناءة في الحوارات بين الشباب أنفسهم والنقاش مع المسؤولين والتواصل حول مختلف القضايا التي تهم الشباب العربي، وتتيح الدورة للشباب المشاركين معرفة التقنيات الحديثة للتواصل، وأساليب القيادة الحديثة نحو الإبداع والريادة وتحمل المسؤولية للنهوض بالوطن العربي.

وبين رئيس الوفد الفلسطيني محمد الهيموني أن المؤتمر يشكل فرصة قوية للشباب أن يصل صوته إلى المسؤولين وصناع القرار وبالتالي نقل توصياتنا إلى مجلس وزراء الشباب والرياضة العرب وتبنيها من قبل جامعة الدول العربية والعمل الدءوب على دعمها ومتابعتها خاصة في الدول التي تعاني من أزمات تعيق العمل الشبابي وفيها فئة الشباب مهمشة وتحتاج إلى رعاية وإقامة مشاريع تنموية وشبابية ترفع من الشأن الشبابي، وثمن الهيموني موقف الوفود المشاركة في المؤتمر نحو القضية الفلسطينية.

وقال رئيس الوفد الكويتي غازي الجلاوي أنها دورة مهمة جداً للشباب العربي وغنية بالخبرات والمحاضرات، وتحتوي على محاور هامة منها السياسي والاجتماعي والسكاني وفيها أيضاً الجانب الترفيهي والتعرف على المناطق السياحية في الأردن، وتعتبر الدورة فرصة للشباب في كيفية ترتيب الاولويات والالتزام بالقضايا الوطنية والعربية والحصول ومحاربة الأمية والحصول على التعليم المناسب.

واجمع المشاركون أن المعيقات التي تواجه الشباب كثيرة ومتشابهة وهي عدم استماع الآخرين لهم، وعدم قدرة المسؤولين على إيصال صوتهم، وعدم إعطائهم فرصة المشاركة والتعبير عن طاقاتهم واحتياجاتهم وابرز ما يعاني منه الشباب في الوطن العربي هي مشكلة البطالة التي تتزايد في الدول العربية كافة ولا بد من وضع استراتيجيات وخطط فاعلة للقضاء على هذه الظاهرة، واليوم بدأ الجميع يقتنع بأهمية الشباب كمحرك أساسي للتغيير والتقدم.


 


الرأي

 
وكالة انجاز الإخبارية ترحب بتعليقات القراء، وترجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الإساءات الشخصية، ولن يتم نشر أي رد يحتوي على شتائم. .
التعليقات:

*نرجو التقيد بـ:750 حرف للتعليق
الاسم:
الايميل:
العنوان:
التعليق: